وكالة صدى نيوز الاخبارية
Image default
الطب و الصحة

التثدي عند الرجال

إزالة التثدي عند الرجال

لمحة عن العملية..

  • يُصاب بعض الذكور خلال فترات عمريّة معيّنة بانتفاخ وتضخُّم في أنسجة الثدي ممّا يؤدّي إلى ظهورها بمظهر مُزعج مُسبّبةً الكثير من الإحراج للبعض.
  • إذ غالبًا ما تحدث هذه الحالة للذكور إمّا خلال مرحلة البلوغ أو ما بعد الخمسين عامًا.
  • السبب الرئيسي لحدوث مشكلة التثدي عند الرجال إلى خلخلة مستويات الهرمونات من خلال ارتفاع مستوى هرمون الاستروجين وانخفاض مستويات الإندروجينات الذكريّة؛ وغالبًا يترافق مع الإصابة ببعض المشاكل الصحيّة مثل تشمُّع الكبد أو فرط إفراز الغدّة الدرقيّة أو تناول أدوية معينة.

أسباب التثدي عند الرجال ..

  • تقلُبات هرمونيّة تتسبّب بانخفاض مستوى هرمون التستستيرون وراتفاع مستوى الاستروجين إمّا في أثناء فترة البلوغ أو في مرحلة عمريّة متقدّمة ما بين 50-69 عامًا.
  • الإصابة ببعض الأمراض والإضطرابات، مثل: فرط نشاط الغدّة الدرقيّة، الفشل الكُلوي المُزمن، تشمُّع الكبد والسُمنة.
  • الآثار الجانبيّة لبعض أنواع الأدوية، مثل:
  •  المُضادّات الحيويّة.
  • المُسكّنات الأفيونيّة.
  • أدوية الحَرَقة.
  • مضادّات القلق.
  • أدوية الإيدز.
  • مُضادّات الإندروجينات.
  • بعض الأعشاب كَزيت شجرة الشاي والّلافندر وغيرها.

الفحوصات اللازمة قبل العملية..

يجب أن تجُرى بعض الفحوصات لمرضى التثدي عند الرجال و أهمها :

  • معرفة التاريخ الطبّي للمريض.
  • الفحص الجسدي.
  • فحص الثدي بالماموجرام Mammogram.
  • فحوصات الدم.
  • فحص البول.
  • عينة من أنسجة الثدي.
  • فحوصات الكبد، الكُلى والغدّة الدرقيّة.
  • فحص مستوى هرمون الإستروجن.
  • تصوير الخصيتين بالموجات فوق الصوتيّة Ultrasounds.
  • تصوير بالأشعة المقطعيّةCT.
  • تصوير بأشعة الرنين المغناطيسي MRI

المضاعفات المحتملة

  • الالتهابات.
  • النزيف.
  • تغيُّر لون الجلد في منطقة الثدي.
  • ظهور نُدَبة دائمة مكان إجراء العملية.
  • ألَم مستمر.
  • جلطات دمويّة.
  • تراكم السوائل.
  • عدم تماثل الثديين أو الحلَمتين.
  • الشعور بالخَدَر أو فقدان الإحساس في منطقة الثدي.
  • إحداث ضرر لأحَد الأجزاء العميقة مثل: الأوعية الدمويّة، الأعصاب، الرئتين أوالعضلات.

العلاج

  • من الممكن أن يتخطّى جسد المريض المشكلة لوحده خصوصًا بعد اجتياز مرحلة البلوغ بما يُقارب 6 أشهر إلى 3 سنين.
  • الحالات التي تستمّر معها المشكلة فمن المُفضّل أن يبدأ المريض بالأدوية الموصوفة من قِبَل الطبيب إذا ما كانت في المراحل الأُولى خصوصًا؛ إذ تهدف هذه الأدوية إلى محاولة موازنة الهرمونات لتعود إلى مستوياتها الطبيعيّة.
  • قد يلجأ جرّاح السمنة وتخفيف الوزن للحلّ الجراحي في حال فشل الأدوية في تخليص المريض من حالة التثدّي المزعجة.

مرحلة التعافي

  • قد يشعر المريض ببعض الألَم لمدّة 3 أيام تقريبًا مصحوبًا بانتفاخ وتكدُّمات مكان العمليّة، لكنّها سُرعان ما تبدأ بالتحسُّن التدريجي شيئًا فشيئًا.
  • من الممكن أن يتناول المريض بعض المسكّنات إمّا الخفيفة أو القويّة حسب الحالة.
  • ·فى الغالب تعتمد فترة بقاء المريض في المستشفى على طبيعة الإجراء الجراحي الذي خضع له، إضافة إلى حالته الصحيّة، إذ من الممكن أن يخرج في نفس اليوم أو أن يبقى ليومين أو أكثر.
  • يرتدي المريض بعد العمليّة ضمّادة ضاغطة أو ما يُعرَف بالمَشَد لفترة معيّنة يحدّدها الجرّاح المسؤول.
  • تجنّب أداء أي تمارين أو أعمال مُجهدة خصوصًا تلك التي تشتمل على استعمال عضلات الصدر؛ وذلك خلال فترة تتراوح بين 6 إلى 8 أسابيع حسب شدّة الحالة ودرجتها، وغالبًا يتماثل المريض للشفاء التام بعد انقضاء هذه الفترة تقريبًا في حال التزم بالتعلميات الموّجهة إليه من الاختصاصي المسؤول عن حالته.

مقالات ذات صلة

الغدة الدرقية النشطة أعراضها ومعلومات هامة جدا

أحمد عبد الهادي

كيف أختار الكيتو الأمثل لي..؟

جود عبد الله

جراحات السمنة

جود عبد الله

وكالة صدى نيوز الاخبارية تتصل عن طريق الكوكيز لتطوير خدماتها لكي تقدم لك أفضل تجربة تم اقرأ المزيد من سياسة الخصوصية