وكالة صدى نيوز الاخبارية
Image default
المقالات السياسية

جرحى ومعتقلين حصيلة الاحتجاجات في مينابولس اثر مقتل جورج فلويد

خروج الآلاف من المتظاهرين في شوارع الولايات الامريكية وتجمع المئات أمام البيت الأبيض في واشنطن وترامب يتهم الجماعات اليسارية بالوقوف وراء أعمال العنف

في مينابولس الأمريكية قتل شخص و جرح ثلاثة اشخاص اثناء الاحتجاجات الحاصلة في امريكا بسبب وفاة المواطن جورج فلويد خنقًا على يد أحد عناصر الشرطة الامريكية في مينابوليس

حيث خرج الآلاف من المواطنين في عشرات الولايات المتحدة منددين بعنصرية الشرطة الامريكية وتجمع المئات أمام البيت الابيض

المواجهات

حصلت مواجهات بين الشرطة الامريكية و المحتجين وخصوصا في مينابوليس و نيويورك و لوس أنجلوس

فيما أعلن حضرًا للتَجوال في المدن التالي

  • لوس انجلوس
  • فيلاديليفيا
  • اتلانتنا
  • سياتل
  • ميامي
  • شيكاغو

فالتظاهرات قد تحولت الى صدامات في عدد من ولايات أمريكا مما أدى لسقوط جرحى في ولاية فيلاديليفيا

استدعاء الحرس الوطني

قامت تسع ولايات و مدن باستدعاء الحرس الوطني بسبب تلك المواجهات من بينها

  • واشنطن
  • مينيسوتا
  • جورجيا
  • أوهايو
  • كولورادو
  • تكساس
  • مدينة لوس أنجلوس

حيث قام الحرس الوطني ببناء جدار اسمنتي أمام مقر الشرطة في مينابوليس

لن نسمح بخروج الوضع عن السيطرة
عمدة ولاية شيكاغو

دونالد ترامب

من جهته ندد الرئيس الامريكي دونالد ترامب بـ أعمال الشغب التي حصلت في مينابولس حيث قال أنها من صنع ” لصوص وفوضويين “

وأضاف ” أن وفاة جورج فلويد في مينابولس مأساة خطيرة، معتبرًا أن ذكرى جورج فلويد قد أساء إليها المشاغبون و الفوضويون ” بما يسموها الاحتجاجات

حيث أتهم جهات يسارية بالوقوف وراء ذلك

الاعتقالات

ذكرت وكالة أسوشيتد بريس الأمريكية أن المعتقلين منذ اندلاع الاحتجاجات قد وصل الى اكثر من 1400 معتقل

حيث تم اعتقال 1300 شخص في اليوم الاول للاحتجاجات قبل ان يتم اعتقال المزيد في اليوم الثاني في سبعة عشر ولاية في أمريكا

وكالة صدى نيوز الاخبارية

مقالات ذات صلة

النجيفي : خلاف جديد حول الحضور الأمريكي في العراق

أسامة نبيل

دونالد ترامب أنهى العلاقة مع منظمة الصحة العالمية WHO

جود عبد الله

بعد مقتل ريتشاد بروكس: تقارير رسمية بشأن الوفاة

أسامة نبيل

اكتب تعليق

وكالة صدى نيوز الاخبارية تتصل عن طريق الكوكيز لتطوير خدماتها لكي تقدم لك أفضل تجربة قبول اقرأ المزيد من سياسة الخصوصية